يطالب موظفو Google بتغيير سياسات العمل داخل الشركات

0

قام أكثر من ألف عامل تابعين للشركة الأم  Alphabet التابعة لشركة Google بتوجيه رسالة إلى الرئيس التنفيذي لشركة Google Sundar Pichai يوم الجمعة، يطالبون فيها الشركة بتحديث سياساتها بشأن التعامل مع التحرش والمضايقات داخل بيئة العمل.

وفي الرسالة دعا الموظفون الشركة لـ حظر الأشخاص الذين يتبين أنهم يمثلون خطرًا على الأخرين، ويشمل ذلك كل العاملين داخل الشركة من عمال وبائعين ومقاولين مؤقتين وغيرهم، كما يطالب الموظفون بإجبار المتحرشين على تغيير فريق عملهم  أو القسم الذي يعملون به مع الشخص الذي تحرشوا به.

على الرغم من أن قسم الموارد البشرية في بعض المشكلات أكد تعرض بعض الأشخاص إلى المضايقات ومن بينهم التحرش إلا أن  Alphabet لم توفر البيئة الآمنة اللازمة لأولئك الذين يواجهون المضايقات في مكان العمل، على سبيل المثال لم يتم اتخاذ أي إجراء لجعل الضحية آمنًا، شاركت Emi Nietfeld في صحيفة New York Times: “الشخص الذي قام بالتحرش بي ما زال يجلس بجانبي، أخبرني مديري أن قسم الموارد البشرية  لن يجعله يغير مكتبه، إما العمل من المنزل أو الذهاب في إجازة.”
هذا هو نمط تعامل Alphabet فبدلاً من حماية الشخص المتضرر من التحرش، يُجبر الشخص الذي يبلغ عن التحرش على تحمل العبء، بينما يبقى المتحرش أو يكافأ على سلوكه، مثلما حدث مع Andy Rubin، مبتكر برنامج أندرويد للـ جوال الذي حصل على مكافأة تقاعد  بقيمة 90 مليون دولار.
Leave A Reply

Your email address will not be published.